السعرات الحرارية في التمر السكري

السعرات الحرارية في التمر السكري

السعرات الحرارية في التمر السكري نقدم لكم افضل واقوى  العروض الجديدة والحصرية على موقع بلاش عروض التوفير المدهشة والرائعة 

تابعونا لتشاهدوا كل جديد  ومميز لدى شركات المملكة في عروض اليوم

التمر

التمر هي كلمة يونانية الأصل، وهو الثمرة الناضجة لشجر النخيل، توجد التمور منذ عصور ما قبل التاريخ

كذلك يعتقد أنها كانت تزرع منذ ثمانية آلاف عام،  حيث موطنها الشرق الأوسط، كما تزرع أيضا في العديد من المناطق الاستوائية،

كما  تنمو التمور على شجرة النخيل على شكل عناقيد صغيرة،

كما تحصد عادة في فصل الخريف وبداية الشتاء، تختلف في أشكالها وصفاتها الخارجية فمنها: الكبير، والصغير،

وكذلك الناعم، والجاف، وتختلف في ألوانها،

السعرات الحرارية في التمر السكري

يتميّز التمر السكري بمذاقه الرائع فهو شديد الحلاوة كالسكر، كذلك يتميز بأنه هش وطري ورطب جدا،

ويعد من أكثر أنواع التمور طلبا واستهلاكا حول العالم،

ويقسم إلى ثلاثة أنواع مختلفة في اللون: الزعبدي؛ وهو تمر أصفر اللون، والجالكسي؛ يتميز باللون الأحمر، واللحمي،

ويعد التمر السكري من أجود أنواع التمور وأفضلها؛ وذلك لاحتوائه على معدل جلايسيمي منخفض مقارنةً ببقية أنواع التمور،

ويحتوي على قيمة غذائية عالية،

حيث تقدر السعرات الحرارية في التمر السكري ل 100 غرام بحوالي 277 سعرة حراريّة، ويحتوي على العديد من العناصر الغذائية

منها: 75 غرام كربوهيدرات،ايضا 7 غرام من الألياف الغذائية، و0.2 غرام من الدهون، كما ايضا 21 غرام من الماء، و2 غرام بروتين،

و20% من البوتاسيوم، و14% من المغنيسيوم،

كذلك 18 من النحاس، و15% من المنغنيز، ايضا 5% من الحديد.

فوائد تناول التمر

 حيث يجدر الذكر أن أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل الناس يتجنبون تناول التمر هو الاعتقاد بأنهم سيرفعون مستويات السكر في الدم لديهم ،

لكن الدراسات أظهرت أن هذا الاعتقاد خاطئ، وأنه على الرغم من احتواء التمور على كميات كبيرة من السكريات الطبيعية ،

إلا أنه في الواقع غذاء يحتوي على نسبة منخفضة من السكر في الدم ولا يرفع مستوى السكر في الدم بشكل كبير وخطير بعد تناوله،

بل هي تساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم؛ حيث إنَ الألياف تبطِئ عملية الهضم،

كذلك تمنع الارتفاع السريع لسكر الدم بعد تناول الطعام،

ومن فوائد تناول التمور:

زيادة كمية الألياف الغذائية في الجسم:

حيث تحتوي التمور على كمية عالية من الألياف الغذائية التي تتميز بقدرتها على المساعدة في خفض الكوليسترول، وكذلك مكافحة السمنة، وأمراض القلب،

وسرطان القولون، وكذلك المستقيم ومنعها، وتساعد على الوقاية من الإمساك، والمحافظة على صحّة الجهاز الهضمي؛ وذلك عن طريق تعزيز حركة الأمعاء الطبيعية

زيادة المعادن والفيتامينات في الجسم:

فهي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن الضرورية للحفاظ على صحة مثلى مثل: فيتامينات B التي تساعد في استقلاب الطعام

كما تحفز تكوين خلايا دم جديدة.

يحتوي التمر على كمّياتٍ عالية من مضادَات الأكسدة:

والتي تساعد على تقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، ومن أهم المضادات: الفلافونيدات، وكذلك الكاروتينات، وحمض الفينول.

الوقاية من هشاشة العظام:

حيث إنه يحتوي على مجموعة من المعادن الضرورية للوقاية من أمراض العظام، كالفسفور، والبوتاسيوم، وكذلك الكالسيوم، والمغنيسيوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.